استضاف برنامج “حسين يفكر” مع المتألق حسين الفيلكاوي ، عبر قناة حسين يفكر الموسم الثاني في اليوتيوب
مساء اليوم، عبدالله الفوزان، نائب الرئيس والأمين العام لمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني وأستاذ علم الاجتماع، في لقاء مطول حول بداياته وتواجده في الولايات المتحدة الامريكية اثناء فترة الغزو العراقي الغاشم على دولة الكويت سنة 1990 .

وقال “الفوزان” خلال حواره بالبرنامج، إنه رأى الكويتيون يبكون وكانت صدمه من الجار للجار ومن دولة شقيقه، فالدور يحتم عليه أن يقوم بمواساتهم الا أن احدهم عاد إلى الكويت ليكون مع المقاومة الكويتية ولكن لم يذكر اسائهم .


وأضاف أن في محاور اخرى مع حسين يفكر، بأن بناء الانسان يبدأ من رحم المعاناة.

وأشار “الفوزان” إلى حرصه على الشباب والمسأله التربويه بأن الاحتضان من قبل الاباء والامهات والاسرى بشكل أخص هو الدافع الاول لتكوين شخصيته فالمستقبل.

وحين سأل حسين يفكر “الفوزان” لماذا لم تأتي إلى الكويت ؟ فقال بكل بساطه لم أأتي إلى الكويت لأن لم يتم تقديم لي دعوه، وبين حبه للشعب الكويتي من نساء ورجال وذكر صديق له احتضنه عندما كانت طالبا في امريكا واسمه د.وليد العلي .

في ختام الحلقة مع حسين يفكر، قام المقدم حسين الفيلكاوي وقبل رأس البروفيسور عبدالله الفوزان وكانت حادثه لم يسبق احدا على فعلها من مقدمي البرامج.

 

قناة يوتوب

https://www.youtube.com/@HussainThinks/

انستغرام

https://www.instagram.com/Hussain_Filkawi/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *