أشاد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم رئيس اللجنة العليا لبرنامج التوطين بالمنطقة، بمؤشرات الهيئة العامة للإحصاء الصادرة أمس، والمتضمنة انخفاض مؤشر نسبة البطالة في منطقة القصيم من 9.9 ٪ إلى 8٪ ، للربع الأخير من عام 2022م .

وأوضح سموه أن تلك المؤشرات للمنطقة جاءت بفضل الله تعالى ثم بالاهتمام الذي تجده برامج التوطين، وتظافر الجهود المشتركة لبرنامج التوطين بإمارة المنطقة وفرع وزارة الموارد البشرية والتنمية البشرية بالمنطقة، لإيجاد الفرص الوظيفية ورفع معدلاتها في جميع القطاعات والمجالات المهنية، مؤكداً ما تحقق لبرامج التوطين من مخرجات إيجابية وهو ما عكسته المؤشرات الحديثة لسوق العمل على مستوى المملكة، والتي أظهرت بشكل جلي انخفاض معدلات البطالة وارتفاع نسب التوظيف.

وأضاف سمو أمير القصيم أن برنامج التوطين يعمل بمهنيه على إيجاد فرص عمل لأبناء وبنات المنطقة من خلال عقد ملتقيات وورش عمل متخصصة، واجتماعات للتوطين بالشراكة مع الوزارات والجهات المعنية، وتم تفعيل وظائف القطاعات التقنية، والصناعية، والصحية، والهندسية، ووظائف التشغيل والصيانة، وتقديم اللقاءات التوعوية، وبرامج الإرشاد المهني، وتوقيع مذكرات التعاون مع العديد من الجهات في القطاع الخاص ودعم تفعيل برنامج تمهير، إضافة إلى تشجيع الاستثمار مما أسهم في إيجاد الفرص الوظيفية للجنسين، واستقطاب العديد من شركات ومؤسسات التعهيد ومراكز خدمة العملاء في المنطقة .

وقدم سموه الشكر لجميع القائمين على برامج التوطين بإمارة المنطقة، بالتعاون مع فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالقصيم ، متطلعاً إلى استمرارية الجهود المبذولة للوصول إلى الأهداف المنشودة بإذن الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *