يستقبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في إسطنبول في وقت لاحق اليوم، حيث يتصدر محادثتهما تمديد اتفاق تصدير الحبوب عبر البحر الأسود، وتبادل أسرى بين موسكو وكييف، حسب ما أعلن مسؤول تركي كبير.

ويستهل زيلينسكي زيارته إلى تركيا اليوم عقب زيارتين إلى بلغاريا وجمهورية التشيك، في إطار جولة في عواصم بعض الدول الأعضاء بحلف شمال الأطلسي (ناتو)، بهدف حثها على اتخاذ خطوات فعلية بشأن منح كييف عضوية الحلف خلال قمة تعقد الأسبوع المقبل.

ومن بين الموضوعات الرئيسية في محادثات زيلينسكي بإسطنبول مصير اتفاق الحبوب، الذي توسطت فيه تركيا والأمم المتحدة العام الماضي، للسماح بالتصدير الآمن للحبوب عبر الموانئ الأوكرانية على البحر الأسود رغم الحرب الدائرة في أوكرانيا. في حين هددت روسيا -التي تشعر بالغضب حيال تنفيذ بعض جوانب الاتفاق- بعدم الموافقة على التمديد لما بعد 17 يوليو/ تموز الجاري.

وتمكنت تركيا، العضو في حلف شمال الأطلسي، من الحفاظ على علاقات ودية مع كل من أوكرانيا وروسيا خلال الحرب الدائرة منذ نحو 16 شهرا، وساهمت العام الماضي في التوسط لإبرام اتفاق لتبادل الأسرى. ولم تنضم تركيا إلى حلفائها الغربيين في فرض عقوبات اقتصادية على روسيا، ومع ذلك ساهمت في تسليح أوكرانيا ودعت إلى احترام سيادتها.

وقال مسؤول تركي إن أردوغان قد يجري مكالمة هاتفية مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بعد المحادثات مع زيلينسكي. وأضاف المسؤول ذاته أن وزيرا تركيا قد يزور موسكو لإجراء مزيد من المحادثات.

وأعلن الكرملين اليوم الجمعة إنه سيتابع عن كثب نتائج اجتماع زيلينسكي وأردوغان، حيث قال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد يتحدث مع أردوغان قريبا، لكن لم يتم تحديد موعد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *