وجه وزير الأشغال العمومية والمنشآت القاعدية ” لخضر رخروخ ” يوم الثلاثاء ، تعليمات تقضي بتسليم خطي السكك الحديدية ” عين البيضاء-خنشلة ” و” جبل العنق-واد الكبريت ” قبل نهاية العام الجاري 2023 ، حسبما جاء في بيان للوزارة .

جاء ، ذلك خلال ترأسه اجتماعا تنسيقيا خصص لمتابعة وضعية تقدم أشغال مشاريع خطوط السكك الحديدية قيد الإنجاز ، وكذا إطلاق مشاريع خطوط السكك الحديدية المنجمية الجديدة .

وجرى ، هذا اللقاء بمقر الوزارة بحضور اطاراتها المركزية ، والمدير العام للوكالة الوطنية للدراسات ومتابعة إنجاز الاستثمارات في السكك الحديدية ” أنسريف ”  ، بصفتها صاحب المشروع المفوض ، والرؤساء المدراء العامون للمجمعات العمومية ” كوسيدار” و ” جي سي بي” ، و” جايكا ” ، و” جيتراما ” و” جيرتا “، والمؤسسات الاقتصادية التابعة لها .

وخلال هذا الاجتماع ، تم التطرق إلى العديد من المشاريع المتعلقة بإنجاز خطوط السكك الحديدية ، لاسيما الخط الرابط بين مدينتي عين البيضاء وخنشلة على مسافة ” 51 ” كلم ، بالإضافة إلى انطلاق الاشغال الخاصة بمقاطع من الخط المنجمي الشرقي ( عنابة – جبل العنق ) على مقطع عنابة – بوشقوف على مسافة ” 54″  كلم ، والمقطع الخاص باجتناب مدينة تبسة وتينوكلة على مسافة ” 43 ” كلم ، وكذا المقطع الموصل إلى بلاد الهدبة بجنوب ولاية تبسة على مسافة ” 23″ كلم .

كما ، تم التناول خلال الإجتماع مدى تقدم أشغال مشروع الخط المنجمي الشرقي في مقطعه الرابط بين واد الكبريت بولاية سوق اهراس وجبل العنق بولاية تبسة على مسافة ” 177 ” كلم ، الذي تشهد فيه الأشغال تقدما بنسبة ” 75 ” بالمائة ، وفقا للبيان .

كذلك ، تم التطرق إلى عملية انطلاق الاشغال في المقطع الأول الذي يمتد من بشار إلى النقطة الكيلو مترية ”  200 على مسافة 200 ” كلم من الخط المنجمي الجديد الرابط بين بشار-تندوف-غار جبيلات على مسافة 950 كلم ، يضيف المصدر ذاته .

وبالمناسبة ، أسدى الوزير تعليمات تقضي بضرورة تسليم مشاريع انجاز خطوط السكك الحديدية التي تربط عين البيضاء وخنشلة على مسافة 51كلم ، جبل العنق وواد الكبريت على مسافة 177 كلم من الخط المنجمي الشرقي ( عنابة-جبل العنق ) ، الذي يمتد على مسافة 422 كلم ” قبل نهاية السنة الجارية ” .

في هذا السياق ، أكد السيد  ” رخروخ ” على ضرورة تعزيز ودعم الورشات بالإمكانيات والوسائل المادية والبشرية اللازمة والعمل بنظام التناوب 8*3 ، وكذا احترام العقود المبرمة بين تجمع شركات الإنجاز والسهر على ضمان نوعية الأشغال لتفادي تسجيل أي تأخر .

كما ن  أعطى الوزير توجيهات لرؤساء تجمعات شركات الإنجاز بإلزامية المتابعة الآنية لمختلف المشاريع ، والعمل على تجاوز مختلف العراقيل الميدانية ودعم آليات التنسيق بين مختلف مؤسسات أعضاء التجمعات من اجل تسريع وتيرة الأشغال لتسليمها في أقرب الآجال الممكنة ، نظرا لخصوصيتها ودورها في التنمية الاقتصادية للبلاد ، حسب البيان .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *